قصة فكرة

كريتركام.. العالم بعدسة الحيوانات

استطاع الإنسان خلال مسيرة بحثه العلمي، ومحاولاته إدراك الطبيعة التي يعيش فيها، أن يصل إلى أقاصي الأرض وأعماق البحار والمحيطات، وأعلى القمم الجبلية، واستطاع أن يدرس أصناف الكائنات التي تعيش في محيطه الطبيعي، وبعيداً عنه، بدءاً من الحوت الأزرق أضخم …

أكمل القراءة »

الميزان.. مقياس المساواة ورمز العدالة

قرأت ذات يوم طرفة تقول إنّ امرأة أحبّت أن يهديها زوجها سيارة رياضية بمناسبة عيد ميلادها، فتركت له ملاحظة تقول: (أرغب في هدية تنطلق من رقم 1 إلى 100 خلال خمس ثوانٍ).. في اليوم الموعود حضر الزوج مع هديته الثمينة، …

أكمل القراءة »

الليزر.. الحلّ الأمثل لمعضلات مستعصية

كنت أتابع أحد البرامج الوثائقية حول الكرة الأرضية وما يهدّدها من خطر اصطدام النيازك والكويكبات بها، فأذهلني أحد الحلول، وقد اقترحه عالم فيزيائي لحماية الكوكب الأزرق من دمار مُحتَّم إذا ما اصطدم به كويكب بحجم معين، منتقداً الحلول الهوليودية التي …

أكمل القراءة »

العلامة التجارية.. رمز وثقافة وانتماء

يبحث كلّ منّا عن هويّة أو انتماء، وبالتأكيد لكلّ منا العديد من الانتماءات، تكون أحياناً مهمّة وهي ما تعطينا شخصيتنا الحقيقية أمام الناس، وتؤطّرنا ضمن مجموعة معينة منهم، كالانتماء الوطني أو الإثني أو العقائدي، وقد تكون انتماءات سطحية وعامة، غير …

أكمل القراءة »

دارت.. فلم تتوقف

يقولون إنّ تاريخ البشرية شهد نقاط تحوّل كبيرة أدّت إلى ما نشهده اليوم من تطوّر وتقدّم، كان أبرزها ثلاثة أحداث عظيمة، هي: اكتشاف النار، واختراع العجلة، واختراع الطباعة.. إذ تمكّن البشر من بناء الحضارة وصناعة التاريخ بناء على هذه القفزات …

أكمل القراءة »

الطباعة.. هكذا ولدت

وأنتم تتصفحون هذه المجلة، وأثناء قراءة هذه المقالات الجميلة والمميزة، والمطبوعة بطريقة عصرية وجميلة، أو أثناء كتابة مذكراتكم والأحداث الجميلة والحزينة التي حصلت معكم، أو أثناء تجمع أبنائكم وأحفادكم حولكم لتقرؤوا لهم قصة ما قبل النوم.. وما تشاهدونه وتقرؤونه من …

أكمل القراءة »

الصحيفة.. قهوة الصباح وحكاية السهر

ها أنا مرة جديدة بين كلمات من المفروض أن تكون منمّقة, مصفوفة بشكل يضفي حالة من الشجن على من يقرؤها, ها أنا بين سطور وصفحات ألفت الكثير من الحكايات والقصص والأخبار التي كانت ولازالت عنوان قدوم الصباح, تصول وتجول في …

أكمل القراءة »

الصابون.. تراث من الإيمان بالنظافة

يطلقون على العملية اسم التصبُّن، ومواده الأولية يمكن الحصول عليها بسهولة، من شحوم الحيوانات ودهونها، أو من زيوت النباتات والأشجار، ويعترفون بأنها ليست سوى تفاعل كيميائي بسيط بين حمض وقاعدة، أما القواعد فأشهرها هيدروكسيد الصوديوم، وأما الحوامض فغالباً ما تكون …

أكمل القراءة »