حجر في الماء

إرنست هيمنغوي.. الأجراس تقرع من أجلك

لا نستطيع أن نتصوّر كم من النفائس كان يمكن أن تضاف إلى المكتبة الأدبية العالمية، لو أنّ إرنست همنغوي لم يضغط زناد بندقيته ذات صباح من العام 1961 ليفتك بالرأس الذي أخرج بعضاً من روائع وكنوز الأدب العالمي!

أكمل القراءة »

ابن خلدون.. عقل من الماضي يقرأ عيون المستقبل

أبراج تطاول عنان السماء.. وطرق سريعة تلتهم الآفاق.. مطاعم للوجبات السريعة.. ووسائط نقل بسرعة الصوت.. تقنية إلكترونية فائقة شملت كل نواحي الحياة.. ومدنية وحضارة لم يكن الإنسان يحلم بالوصول إليها.. اختصرت عليه الوقت والجهد وجعلته يحيا في رفاهية تامة..

أكمل القراءة »

ابن الهيثم.. عالم يستحق أن تكون العيون مسكنه

كلما جلست صديقتي مدّة طويلة أمام شاشة الكمبيوتر, تقول: (رحمك الله يا بن الهيثم وأثابك), ولم أكن أعرف سرّ هذه العبارة, لكنني أسمعها دائماً تعبّر عن إعجابها بهذا العالم, فسألتها عن السبب, فقالت: (لولا ابن الهيثم, ما كنت اليوم قادرة …

أكمل القراءة »

ابن البيطار.. أول من أسس الصيدلة العربية على أسس علمية

ملايين الدولارات تصرف يومياً في الجامعات والمختبرات على الدراسات والأبحاث في سبيل اكتشاف دواء ناجع لهذا المرض أو ذاك، يوقف آلام المعاناة عند كثير من البشر، ومئات التقارير تصدر من هنا وهناك تحذر من هذا العقار أو ذاك، وبين الفينة …

أكمل القراءة »

مصطفى العقاد.. رسالة سينمائية حضارية برسم المخرجين العرب

حين بدأ الملل يتسلل إلى أمسيتي الصيفية، قررت أن أقضيها أمام التلفاز، لأعيش لحظات من تلك التي يعيشها ملايين الناس بعد أن أصبح هذا الجهاز صديق معظمهم، في خضم العولمة التي فُرضت عليهم وحولت العالم إلى قرية صغيرة يلتقي فيها …

أكمل القراءة »

محمود درويش .. قلم ثائر في زمن عاصف

(وأنت تعدّ فطورك، فكّر بغيرك لا تنسَ قوت الحمام/ وأنت تخوض حروبك، فكّر بغيرك لا تنسَ من يطلبون السلام/ وأنت تسدّد فاتورة الماء، فكّر بغيرك مَنْ يَرضعون الغَمام/ وأنت تعود إلى البيت، بيتِك، فكّر بغيرك لا تنسَ شَعب الخيام/ وأنت …

أكمل القراءة »